لينوفو تستعرض حاسبها اللوحي القابل للطي فوليو
نشر من قبل admin في July 28 2017 00:42:15
استعرضت شركة لينوفو الصينية، ضمن مؤتمرها للابتكار التكنولوجي العالمي الثالث الذي أقامته الأسبوع الماضي في مدينة سان فرانسيسكو الأمريكية، حاسبها اللوحي “فوليو” Folio، وهو نموذج كامل وظيفياً لحاسب لوحي مع شاشة مرنة قابلة للطي تسمح للحاسب بالتحول إلى جهاز محمول بحجم الهاتف الذكي.

وتعتبر فكرة الحاسب اللوحي توفير أفضل الميزات الموجودة ضمن كلا الجهازين وجعلها قابلة للحمل بسهولة ضمن الجيب، وكانت الهواتف الذكية القابلة للطي والحواسيب اللوحية المزودة بشاشات عرض مرنة، وبشكل يشبه السيارات الطائرة، أدوات يبدو أنها لن تصل لأيدي المستهلكين قبل سنوات عديدة.
تفاصيل الخبر
لينوفو تستعرض حاسبها اللوحي القابل للطي فوليو

استعرضت شركة لينوفو الصينية، ضمن مؤتمرها للابتكار التكنولوجي العالمي الثالث الذي أقامته الأسبوع الماضي في مدينة سان فرانسيسكو الأمريكية، حاسبها اللوحي “فوليو” Folio، وهو نموذج كامل وظيفياً لحاسب لوحي مع شاشة مرنة قابلة للطي تسمح للحاسب بالتحول إلى جهاز محمول بحجم الهاتف الذكي.

وتعتبر فكرة الحاسب اللوحي توفير أفضل الميزات الموجودة ضمن كلا الجهازين وجعلها قابلة للحمل بسهولة ضمن الجيب، وكانت الهواتف الذكية القابلة للطي والحواسيب اللوحية المزودة بشاشات عرض مرنة، وبشكل يشبه السيارات الطائرة، أدوات يبدو أنها لن تصل لأيدي المستهلكين قبل سنوات عديدة.

وقامت الشركة الصينية سابقاً بتشويق المستهلكين لحاسبها اللوحي القابل للطي فوليو، ولكن يبدو أن الجهاز لم يتحول إلى منتج تجاري حقيقي بعد، وذلك على الرغم من أن تكنولوجيا الشاشات القابلة للطي موجودة وظهرت بشكل كبير خلال معرض الإلكترونيات الإستهلاكية CES وغيره من المعارض التجارية التي انعقدت على مدى السنوات الماضية.



ويتحول الجهاز بسهولة من هاتف ذكي بشاشة من قياس 5.5 إنش إلى حاسب لوحي بشاشة من قياس 7.8 إنش بدقة 1440×1920 بيكسل، ويعمل بواسطة نظام التشغيل أندرويد 7.0 نوغا، مع معالج Snapdragon 800 من شركة كوالكوم، ويمكن لواجهة المستخدم الخاصة بالجهاز أن تعيد تكوين نفسها تلقائياً للاستفادة من مساحة الشاشة المتاحة.

ويبدو أنه لا توجد خطط رسمية لدى شركة لينوفو لجلب جهاز فوليو للمستهلكين في أي وقت قريب، إلا أن هناك الكثير من الأسباب لإثارة حماس المستهلكين اتجاه الجهاز، وقد تمكنت الشركة من دمج تقنية الشاشة القابلة للطي في جهاز سماكتة أكبر قليلاً من الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية المطلوبة حالياً، وأصبح الأمر أقرب أكثر إلى أن تصبح هذه الأجهزة أمر واقع.

وكانت الشركة الصينية قد أعلنت ضمن مؤتمرها عن أنها سوف تستعمل الذكاء الصناعي بشكل أكبر في منتجاتها وأنه سيكون بمثابة النسيج الضام لمنتجاتها، وسلطت الضوء على منتجات تحمل هذا المفهوم، والتي شملت مساعد رقمي وأجهزة صحية متصلة ومنصات واقع افتراضي وغامر وملابس ذكية.

تجدر الإشارة إلى أن لينوفو ليست الشركة الوحيدة التي تعمل على حواسيب لوحية قابلة للطي والتحول إلى هواتف ذكية، حيث تعمل سامسونج على تطوير نفس المفهوم منذ سنوات، وكان من المقرر أن تطلق سامسونج الهاتف الذي يحمل الاسم الرمزي Galaxy X في نهاية العام الجاري، إلا أن مشاكل الإنتاج قد تؤخر إطلاقه التجاري حتى عام 2019.